aleman59

منتدى اسلامى خالص
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» فديوهات للشيخ حازم
الخميس فبراير 09, 2017 2:34 pm من طرف Admin

» الشيخ ايمن صيدح
الخميس فبراير 09, 2017 11:20 am من طرف Admin

» الشيخ عبد الباسط عبد الصمد
الخميس فبراير 09, 2017 11:19 am من طرف Admin

» للعمل بشركة كبري بالدقي 2017
الإثنين ديسمبر 12, 2016 4:52 pm من طرف كاميرات مراقبة

» الانتركم مرئي وصوتي 2017
الإثنين ديسمبر 12, 2016 4:50 pm من طرف كاميرات مراقبة

» كاميرات مراقبة, كاميرات المراقبة, كاميرا 2016
الإثنين ديسمبر 12, 2016 4:48 pm من طرف كاميرات مراقبة

» المجموعة: دبوس
السبت نوفمبر 05, 2016 1:17 pm من طرف Admin

» ازووووووووووووووووووووووووووووووو=
الأربعاء سبتمبر 28, 2016 6:43 pm من طرف Admin

» ازوووووووووووووود
الأربعاء سبتمبر 28, 2016 6:39 pm من طرف Admin

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
منتدى

شاطر | 
 

 التبرك بالنبي صلى الله عليه وسلم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ولاء

avatar

انثى
عدد الرسائل : 3
العمر : 26
العمل/الترفيه : طالبه
المزاج : الرسم
تاريخ التسجيل : 27/07/2008

مُساهمةموضوع: التبرك بالنبي صلى الله عليه وسلم   الإثنين فبراير 09, 2009 2:53 pm


التبرك بالنبي صلى الله عليه وسلم

أجاب عليه فضيلة الشيخ أ.د. خالد المشيقح

رقم السؤال 16619
السؤال
ما حكم التبرك بكل ما يتعلق بالنبي _صلى الله عليه وسلم_ في حياته وبعد مماته، وتبرك الصحابة بالنبي في حياته، وهل ثبت بعد مماته؟ وأسمع أن النبي _صلى الله عليه وسلم_ أعطى بردته لشخص وطلب الشخص أن يكفن بها بعد موته. وهل ثبت تبرك ابن عمر بمنبر النبي؟ وما الرأي فيمن يدعي أن لديه بعض شعرات النبي _صلى الله عليه وسلم_ ؟



الجواب
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد:
التبرك بالنبي _عليه الصلاة والسلام_ في حياته يشمل النوعين من البركة؛ البركة الذاتية والبركة المعنوية.
أما البركة الذاتية فقد كان الصحابة _رضي الله تعالى عنهم_ يتبركون بذات النبي _صلى الله عليه وسلم_؛ لأن الله _عز وجل_ جعل فيه البركة، وكما ثبت ذلك في الصحيحين وغيرهما يتبركون بشعره ويتبركون بريقه ومخاطه وبعرقه وبثيابه إلخ.
والنوع الثاني من البركة، البركة المعنوية فالنبي _عليه الصلاة والسلام_ هو أعظم أسباب البركة على أمته في تعليمهم وإرشادهم وإخراجهم من الظلمات إلى النور.
وأما بعد وفاته فالبركة الحسية قد انقطعت، اللهم إلا ما ورد عن بعض الصحابة _رضي الله تعالى عنهم_ أنهم كانوا يحتفظون بأشياء تتعلق بالنبي _صلى الله عليه وسلم_ ويتبركون بها كما ثبت في البخاري أن أم سلمة _رضي الله تعالى عنها_ عندها جُلجُل من فضة تحتفظ فيه بشيء من شعرات النبي _صلى الله عليه وسلم_.
فمثل هذه الآثار كانت لهؤلاء الصحابة _رضي الله تعالى عنهم_ لأنهم احتفظوا بأشياء من النبي _صلى الله عليه وسلم_.
أما اليوم فما يدعيه أرباب الصوفية وأهل الخرافة وأنهم يحتفظون بشيء من شعر النبي صلى الله عليه وسلم أو بأشياء من ثيابه ونحو ذلك، فهذا كله باطل وكذب لا أساس له من الصحة لأنه يفتقر إلى الدليل الشرعي الصحيح في ذلك والسند المتواصل، وعلى هذا فلم يبق إلا البركة المعنوية وهي التبرك بتوجيهات النبي _صلى الله عليه وسلم_ وأوامره ونواهيه والاستقامة على سنته والبعد عن مخالفته، وبالله التوفيق.







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://google.com
 
التبرك بالنبي صلى الله عليه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
aleman59 :: الفئة الأولى :: ساحة نصرة الرسول صلى الله عليه وسلم-
انتقل الى: